المستقبل البيولوجي للإنسان

المستقبل البيولوجي للإنسان

أجدني أقوم يومياً بدراسة مخلفات من الماضي التي تتضمن صفوفا من البشرفي علم ينسجم مع ارائهم المغرضة التي تظهر التشابه في راحة اليد بشئ من الازدراء والحساسية لتقبل ما رسم من حدود فماضيها الملوث طُبع ببصمات تاريخها الخاص ويبدو أحياناً أن التخلص منها ينطوي علي صعوبة ولكن لا ينبغي تناسيها خصوصاً وأن هذه المسالة أكثر تعقيداً وشمولية لتوزن أخلاقيا عندما نكتشف أنها طبيعية لمجرد حدوث خطأ ما يعني الوقوع في الشرك نفسه فكل هذا يوحي بأن هناك قرابة وثيقة بين الإنسان والجراثيم

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *